ArabicChinese (Simplified)DutchEnglishFrenchGermanItalianPortugueseRussianSlovakSpanish
ميسي يقود برشلونة للصدارة | TV Sport - تي في سبورت

ميسي يقود برشلونة للصدارة

ظهر النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي فانتصر برشلونة بالأربعة على ضيفه سلتا فيغو واقتنص الصدارة مجدداً من غريمه ريال مدريد.

قاد الأسطورة ليونيل ميسي فريقه برشلونة لفوز صعب ومهم على ضيفه سلتا فيغو 4-1 في الأسبوع الثالث عشر من مسابقة الدوري الإسباني لكرة القدم.

وعاد برشلونة إلى الصدارة بفارق الأهداف عن ريال مدريد بعدما رفع رصيده إلى 25 نقطة فيما استمرت نتائج سلتا فيغو السلبية متلقياً الهزيمة الخامسة توالياً ومتمركزاً في المركز الثامن عشر مؤقتاً برصيد تسع نقاط.

وسجّل ميسي ثلاثة أهداف لصالح برشلونة من ركلة جزاء 23 ومن ركلتين حرتين مباشرتين 45+1 و48 وأضاف بوسكيتس الرابع من تسديدة قوية (85) فيما جاء هدف الضيف الوحيد بفضل الأوروغوياني أولاسا من ركلة حرة مباشرة أيضاً 42.

وخفض مدرب برشلونة إرنستو فالفيردي منسوب الضغط عليه بعدما رسمت علامات استفهام على رأس الجهاز الفني للفريق الكاتالوني إثر الخسارة أمام ليفانتي 1-3 في الدوري الإسباني الأسبوع الماضي، قبل أن يسقط الفريق في فخ التعادل السلبي على أرضه مع سلافيا براغ التشيكي المتواضع في دوري أبطال اوروبا الثلاثاء.

وجلس المهاجم الأوروغوياني لويس سواريز على مقاعد البدلاء بعد تعافيه من إصابة في ربلة الساق، لكن الظهير الأيسر جوردي ألبا غاب لإصابة بتمزق في العضلة الخلفية.

وحصل برشلونة على ركلة جزاء بعد لمسة يد على الغاني جوزف أيدو إثر عرضية من الظهير الأيسر جونيور فيربو، ترجمها ميسي بهدوء (23).

وبعد خروج الظهير البرتغالي نلسون سيميدو بسبب إصابة بربلة ساقه اليسرى منتصف الشوط الأول، كان برشلونة يعدّ العودة لتسجيل الهدف الثاني، إلا أن سلتا فيغو عادل من ركلة حرة رائعة للأوروغيواني لوكاس أولاسا لعبها بيسراه فوق حائط الصد إلى يسار الحارس الألماني مارك أندريه تير شتيغن (42).

لكن ميسي ردّ عليها بركلة رائعة من مسافة بعيدة في المقص الأيسر (45+1). ومطلع الشوط الثاني، قضى ميسي على آمال الضيوف عندما رفع رصيده إلى ثمانية اهداف في الدوري هذا الموسم من ركلة حرة مشابهة (48).

وبقي برشلونة ضاغطاً وأهدر له الفرنسي أنطوان غريزمان فرصة خطيرة منفرداً (62)، قبل أن يترك مكانه لسواريز في الدقيقة 73.

وأنهى لاعب الارتكاز سيرجيو بوسكيتس المهرجان مسجلاً الهدف الرابع بتسديدة ارضية من حافة المنطقة بعد مجهود من الفرنسي عثمان ديمبيلي (85).

وقال بوسكيتس بعد الفوز “منذ فترة ولم أسجل لكن الأهم هو الفوز، كان هاماً أن نعود إلى سكة الانتصارات ونذهب إلى فترة التوقف الدولية بحالة من الهدوء، جمهورنا يحتفل عندما نحصل على ركلة حرة، وميسي هو ميزة كبيرة لهذا الفريق”.       

وكان برشلونة الطرف الأكثر سيطرة على المباراة وإهداراً للفرص المحققة للتسجيل إلا أنّ مشاكله الدفاعية استمرت بهزّ شباكه للمرة الثالثة توالياً في الدوري الإسباني.

وشارك الفرنسي أومتيتي أساسياً بعد غيابه في الأسابيع الفائتة بسبب الإصابة مدوناً مباراته المئوية بقميص البلوغرانا، كما أصبح سيرجيو بوسكيتس خامس لاعب ظهوراً مع برشلونة بـ550 مناسبة.

وتواصلت الأرقام القياسية بتسجيل ميسي ثلاثيته رقم 34 معادلاً البرتغالي كريستيانو رونالدو في حسابات اللاعب الأكثر تسجيلاً لثلاثة أهداف أو أكثر في تاريخ الدوري الإسباني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *