ArabicChinese (Simplified)DutchEnglishFrenchGermanItalianPortugueseRussianSlovakSpanish
مانشستر سيتي يدك شباك واتفورد برباعية نظيفة | TV Sport - تي في سبورت

مانشستر سيتي يدك شباك واتفورد برباعية نظيفة

وتوقّف السبت مشوار سيتي في رحلة الدفاع عن لقبه في كأس انكلترا بخروجه من نصف النهائي أمام أرسنال (صفر-2) على ملعب ويمبلي، بعد أن سبق وتنازل هذا الموسم عن لقبه في الدوري في الموسمين الماضيين لصالح ليفربول.

إلا أن فريق المدرب الإسباني جوسيب غوارديولا حقق فوزه الرابع توالياً في الـ “برميرليغ” رافعاً رصيده إلى 78 نقطة في المركز الثاني بفارق 15 نقطة عن ليفربول البطل الذي يستضيف تشيلسي الاربعاء في قمة المرحلة على ملعب “أنفيلد” حيث ستقام مراسم التتويج.

فيما تعرض واتفورد لنكسة في مسعاه للبقاء في دوري الأضواء، إذ تجمد رصيده عند 34 نقطة في المركز السابع عشر.

وسبق لسيتي أن ضمن المركز الثاني في الدوري وبلوغه مسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، لاسيما بعد أن أفلت من عقوبة الاستبعاد عن المشاركة في مسابقات الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) في الموسمين المقبلين، بعد فوزه بالاستئناف الذي تقدم به أمام محكمة التحكيم الرياضي (“كاس”).

وأجرى غوارديولا أربعة تبديلات على التشكيلة الأساسية التي بدأت المباراة أمام أرسنال، مشركاً البرتغاليين جواو كانسيلو وبرناردو سيلفا والاسباني رودريغو وفيل فودن بدلًا من الفرنسي بنجامان مندي، ايلكاي غوندوغان، الإسباني دافيد سيلفا والجزائري رياض محرز.

وافتتح سترلينغ التسجيل عندما وصلته الكرة داخل المنطقة من كايل ووكر فسددها على يمين الحارس بن فوستر في سقف الشبكة (31).

وتحصل ستيرلينغ (25 عاماً) على ركلة جزاء إثر عرقلة من ويل هيوز، فانبرى لها بنفسه إلا أن فوستر تصدى لها ببراعة لتسقط أمام الدولي الانكليزي ويتابعها في الشباك (40).

وبات ستيرليغ (19 هدفاً) في المركز الرابع على قائمة الهدافين هذا الموسم معادلاً سجل المصري محمد صلاح نجم ليفربول.

وسجل الموهبة الواعدة فودن (20 عاماً) الذي يقدم مستويات مميزة هذا الموسم، الهدف الثالث لسيتي بعد أن تهيأت الكرة أمامه إثر تصدي فوستر لتسديدة ستيرلينغ، قبل أن يتابعها في الشباك (63).

وأضاف الفرنسي أيميريك لابورت الهدف الرابع للضيوف برأسية من داخل المنطقة إثر عرضية من ضربة ثابتة نفذها البلجيكي كيفن دي بروين (66).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *